مخاطر السوق

مخاطر السوق

173874853

عــدم كفايـــة المعــرفة والخبــرة

قلة الخبرة و المعرفة بقوامين الاسواق المالية و القانون و العلم الخاص بالاستثمار.  فكون الانسان يملك مالا فهذا لا يعني قدرته على استثمارها بالشكل الصحيح. و كون الانسان رجل أعمال ناجح فهذا لا يعني أطلاقا انه يستطيع استمار امواله باسواق المال و اسواق العقار بالشكل الصحيح. فلثد بينت الاحصائيات أن 90% من المتداولين بأسواق المال قد خسروا أموالهم بالاسواق المالية نتيجة عدم المامهم بالعلم المناسب أو الخبرة اللازمة للتعامل مع الاسواق.  فلا يعني أطلاقا سهولة شراء الاستثمار أن الربح شيء أكيد.  المتخصصون بأسواق المال يقضون العديد من السنوات لكي يصلوا لدرجة الاحترافية اللازمة لعملية الاستثمار الصحيح.

قد يتأثر نجاح الأنشطة الاستثمارية بنجاح أو فشل الشركات التي يستثمر فيها الصندوق أو الفرد والعوامل العامة والاقتصادية والسوق بشكل عام، مثل اتجاهات السوق وغيرها، وأسعار الفائدة، والتصنيف الائتماني، والتقلباتالسعرية ، ومعدلات التضخم، وعدم اليقين بالمستقبل الأقتصادي، والتغيرات في القوانين والظروف السياسية الوطنية والدولية وغيرها من العوامل. قد تكون هذه العوامل تؤثر على مستوى وتقلب أسعار الأوراق المالية والسيولة من الاستثمارات، ويمكن أن تؤثر بشكل كبير وسلبي على قطاع الأعمال وفرص الاستثمار. من هذه العوامل ما يلي:

عــدم وضــع سياســة واضحــة للاســـتثمار

وتنشأ هذه الحالة لأن المستثمرين ليس لديهم فكرة واضحة المعالم حول الخطر الذي قد ينتج عن الاستثمار بشكل عام. المستثمر يقع عادة في حالة من الجشع اذا كان السوق في اتجاه صاعد، يخشى البقاء في السوق إذا كان السوق قد بدأ بالانخفاض. الرغبة في جني الأرباح عندما ترتفع الأسعار والخوف من الوقوع في الخسائر عندما تكون الأسعار منخفضة هي العوامل الرئيسية المسؤولة عن ضعف الأداء.

تبديـــل المراكــز الإســتثمارية بــدون خطـــة

هو الحالة التي يكون فيها للمستثمر قد قرر بيع الأوراق المالية 1 و في نفس الوقت قرر شراء الورقة الماليةالأخرى  كما أنه يتوقع أن قيمة السهم الأول ستنخفض إلى أسفل، ويتوقع أن سعر السهم الثاني سيرتفع. هناك نوعان من الاعتبارات المهمة التي ينبغي أخذها في الاعتبار عند اتخاذ مثل هذا القرار. أولا، على الرغم من أنه قد يكون الوقت الصحيح لبيع الأوراق المالية لأول مرة فقد لا يكون الوقت الصحيح لشراء الأوراق المالية الثانية، حيث أنه من الممكن جدا أن الورقة املاية الثانية هي أيضا في اتجاه هبوطي. النقطة الثانية، أنه يمكن أن يكون ربما هو الوقت المناسب لشراء الورقة المالية الثانية، ولكن هذا لا يعني بالضرورة أنه هو الوقت المناسب لبيع الأوراق المالية الأولى.

عمليــة تتبــع المخاطــر و الأخطـــاء

عادة، فإن مدير الاستثمار له حق الاستفادة من مفهوم "تتبع الخطأ" كمقياس لتحقيق هدف الاستثمار العام، ويستند الخطأ على المقدرة على تتبع الاحتمالات الإحصائية (أي عدم اليقين)، وبالتالي، لا يمكن التنبؤ بدقة نتائج في المستقبل. ويمكن أن يكون هناك ضمان بأن الاستثمار يخطىء في تتبع في ما يتعلق الاستثمار وفقا للعوامل التي اقترحها مدير الاستثمار. وفقا لذلك، يجوز يمكن الوقوع في أخطاء إدارية اثناء إدارة المحظة المالية دون الانتباه و هو ما لا يستطيع تتبعه المستثمر العادي.

الإفــراط فــي التنويـــع

هو الحالة التي يكون فيها للمستثمر لديه عدد كبير من الاسهم من حيث الشركات في محفظته، أسهم مختلفة ربما 30-40 شركة مختلفة. وإدارة محفظة أسهم مع مختلف 30-40 تصبح مهمة صعبة جدا. وعملية صنع القرار تصبح بطيئة وغير فعالة. وينبغي أن المستثمر عادة ما يكون 3 - 5 أسهم مدروسة جيدا.

الاعتماد على سهم واحد

هو الحالة التي يكون فيها للمستثمر لديه فقط 1-2 من الأسهم في محفظته. هذا يحدث لأن المستثمر هو واثق من خلال أداء الأسهم هذه مما ينتج عنة التراخي بمتابعة الاستثمار. . ويعتبر هذا نتيجة وجود استراتيجية سيئة للمستثمر قد يعرض نفسه لمخاطر الأصول الفردية. مطلوب أساسا تنويع للتقليل من خطر الاستثمار.

مدينة العين شارع عود التوبه - بناية سيدار - الطابق الثاني ص.ب: 64686 هاتف مكتب: 7370419 3 00971 متحرك: 3543671 50 00971
 
إمارة دبي - أبراج الإمارات 
برج المكاتب - الطابق رقم 42 - مكتب رقم 515 ص.ب: 31303 هاتف : 3199952 4 00971 متحرك: 9148014 50 00971
 
أماره أبوظبي شارع الكورنيش - ابراج الإتحاد - البرج 3 - طابق 36 ص.ب: 28686 هاتف مكتب: 4093050 2 00971 متحرك: 3543671 50 00971


لماذا ثراء كبيتال ؟

لقد كانت إنهيارت أسواق المال و اسواق العقار و ضررها البالغ على المبتدئين و الهواه خير دليل  على ضرورة وجود طرف محترف يساعد العميل باستثمار أموالة بالطريقة الصحيحة و بالوعاءالاستثماري المناسبفكون عملية شراء الاستثمار سهلة للغاية في لا تعني أطلاقا ان أختيار الاستثمار المناسب

 

طــرق الدفــــع الماليـــة

200406418-003

&token_auth=3129823a650e69cf1713f1db820f99eb